الرئيسية - الأخبار - لجنة الدفاع عن حقوق الإنسان في الجزيرة العربية تدعو الغرب لإدانة النظام السعودي

لجنة الدفاع عن حقوق الإنسان في الجزيرة العربية تدعو الغرب لإدانة النظام السعودي

مرآة الجزيرة

دعت لجنة الدفاع عن حقوق الإنسان في الجزيرة العربية، الدول الغربية التي تحاول التغطية على جرائم آل سعود إلى إدانة سياسة النظام السعودي الإرهابية القائمة في كثير من الأحيان على سياسة التمييز الطائفي، بحسب تعبيرها.

وطالبت النظام “المستبد” بوقف الأعمال الوحشيّة ضد الشعب وفسح المجال لحرية التعبير والرأي والمشاركة السياسية في إدارة البلاد وعدم احتكار السلطة.

اللجنة وفي بيان لها صدر بمناسبة اعتداء القوات السعودية على قريتي الجش وأم الحمام في القطيف، قالت إن محاولة النظام السعودي إسكات المدافعين عن حقوق الإنسان في الجزيرة العربية، لم يقتصر على اعتقال أشخاص أو إغلاق حسابات على مواقع إلكترونية أو تقطيع جثث معارضين في دوائر دبلوماسية أو تسقيط شخصيات حقوقية لا تنالها يد النظام بل يتعداه إلى شن معارك حقيقية الأرض تستخدم فيها جميع الأسلحة المتطورة التي يتم استخدامها عادة في الحروب.

واعتبرت اللجنة الحقوقية، أن هذا الإنتهاك الصارخ لأمن المجتمع وقتل الأبرياء تحت عنوان مطلوبين أمنياً يفتقد للمصداقية ومخالف للقوانين الدولية وحقوق الإنسان بل يثبت وحشية النظام واستبداده واستهتاره بأرواح المواطنين.

كما ذكرت اللجنة، أن القوات السعودية اجتاحت قريتي الجش وأم الحنان بعد أن أغلقت مداخل ومخارج البلدتين بعدد كبير من الآليات والمدرعات، ثم بدأت قوات الأمن بإطلاق الرصاص والقذائف الثقيلة والمتوسطة على المنال ما أدى إلى محاصرة الاحياء السكنية والاعتداء على بعض العوائل بهمجية، مشيرةً إلى إصابة عدد من السكان واستشهاد ستة شباب.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي
شاركها مع أصدقائك