الرئيسية - إقليمي - العفو الدولية تدعو لتحقيق دولي مستقل بقضية خاشقجي

العفو الدولية تدعو لتحقيق دولي مستقل بقضية خاشقجي

مرآة الجزيرة

في ردّها على إعلان وزارة الخارجية الأمريكية، حظر دخول 16 مواطناً سعودياً إلى الولايات المتحدة لدورهم في جريمة قتل خاشقجي، طالبت منظمة العفو الدولية “أمنستي” بإجراء تحقيق دولي مستقل في الجريمة.

ردّ المنظمة جاء بيان نشرته على موقعها الإلكتروني تحت عنوان “الطريق الوحيد للمساءلة في جريمة خاشقجي هو تحقيق أممي مستقل”، وقد استهلّت مطلعه بالإشارة إلى حضور ممثلي حكومات فرنسا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة، إلى جانب روسيا والصين، في محاكمة 11 من المشتبه بهم في الرياض بتهمة قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، في القنصلية السعودية بإسطنبول، في 2 أكتوبر/تشرين الأول 2018.

ولفتت المنظمة إلى أنه قد تم إغلاق جلسات المحاكمة التي عقدت حتى الآن أمام وسائل الإعلام، ولم يتم الكشف عن هوية الأشخاص الذين يخضعون للمحاكمة، فضلاً عن التهم التي يواجهونها، مؤكدةً أن المسؤولين السعوديين لم يسمحوا بمراقبة الإجراءات بشكل مستقل وهو أمر يبعث على القلق البالغ بحسب تعبيرها.

“أمنستي” ونقلاً عن فيليب ناصيف، مدير المنظمة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا أوردت: “إذا كانت الولايات المتحدة جادة في تولي المسؤولية بشأن كشف ملابسات جريمة خاشقجي، فعلى وزير خارجيتها، مايك بومبيو، أن يطالب بإجراء تحقيق مستقل برعاية الأمم المتحدة، ويساعد في ذلك”.

وتابع البيان: “لكن مع الأسف فإن الإدارة الأمريكية تتغاضى عن انتهاكات حقوق الإنسان التي ترتكبها حكومة المملكة السعودية”، مضيفاً: “ومن ثم فإن إجراء تحقيق أممي محايد ومستقل هو الذي من شأنه كشف ملابسات الجريمة، ويوصل رسالة مفادها أن المسؤولين السعوديين الضالعين بالجريمة لن يفلتوا من المحاسبة”.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي
شاركها مع أصدقائك