الرئيسية - الأخبار - “بلومبيرغ”: “السعودية” تتجه لرفع الحظر عن الكحول

“بلومبيرغ”: “السعودية” تتجه لرفع الحظر عن الكحول

مرآة الجزيرة

في إطار التحولات الثقافية الجديدة في بلاد الحرمين، مهّدت السلطات السعودية لرفع القيود عن المشروبات الكحولية، وفق ما أعلنته وكالة “بلومبيرغ” الأمريكية، نقلاً عن زوار أجانب أُبلغوا بالأمر من قبل مسؤولين تنفيذيين سعوديين.

بالإضافة لذلك، قالت الوكالة أن مركز الملك عبد الله المالي، الذي يقع في منطقة خاصة شمال الرياض، يدرس كذلك السماح بالكحول، وفقاً لما ذكره ثلاثة أشخاص طلبوا عدم الكشف عن هويتهم.

“بلومبيرغ”، بيّنت أنه بالرغم من حظر المشروبات الكحولية في “السعودية” لكنها متوفرة في السوق السوداء، كما يتم تصنيعها محلياً في بعض المنازل وتباع بشكل علني في حانات مؤقتة داخل مجمعات سكنية يسكنها أجانب.

ومنذ صعود نجم محمد بن سلمان، تحصل تحولات جذرية في البلاد لتتماشى مع الثقافة الغربية، إذ جرى السماح لأول مرة في تاريخ البلاد ببناء دور السينما وبإقامة مهرجانات وحفلات غنائية صاخبة.

وتشهد هذه التحولات الدخيلة على المجتمعات المحافظة في “السعودية” انتقادات وإدانات واسعة من قبل الأهالي، بوصفها نشر “للفجور” لا “الانفتاح” كما تزعم السلطات.

يذكر أن نشطاء أدانوا في فبراير/ شباط الماضي حفلاً غنائياً للفنانة الأمريكية ماريا كاري في مدينة جدّة، لافتين إلى أن الإصلاح الحقيقي في البلاد يكون من خلال إطلاق سراح معتقلي الرأي في السجون السعودية ولا يزالون يتعرضون للتعذيب بأمر مباشر من محمد بن سلمان.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي
شاركها مع أصدقائك