الرئيسية - إقليمي - موقع إسرائيلي: طائرة إسرائيلية تعبر الأجواء “السعودية” في طريقها إلى أبوظبي

موقع إسرائيلي: طائرة إسرائيلية تعبر الأجواء “السعودية” في طريقها إلى أبوظبي

مرآة الجزيرة

كشف موقع “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلي، عبور طائرة إسرائيلية عبر أجواء “السعودية” بموافقتها، حملت على متنها وزير خارجية العدو “يسرائيل كاتس”، أثناء زيارة له إلى أبو ظبي الأسبوع الماضي.

الموقع الإسرائيلي بيّن في تقريرٍ له أن “كاتس” حضر مؤتمر الأمم المتحدة للبيئة في أبو ظبي، والتقى بمسؤول كبير في دولة الإمارات إضافةً إلى الأمين العام للأمم المتحدة “أنطونيو غوتيريش”، وبحثوا الجوانب الإقليمية والعلاقات بين البلدين.

وخلال اللقاء أيضاً ناقش الطرفين بحسب الموقع، موضوع الأنشطة المشتركة لتعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين في مختلف المجالات، مثل التكنولوجيا المتقدمة والطاقة والزراعة والمياه، كما عرض كاتس مجددا مبادرة “السكك الحديدية للسلام الإقليمي” لربط الكيان الإسرائيلي مع “السعودية” ودول الخليج بالسكك الحديدية عن طريق الأردن.

إلى ذلك، ذكر التقرير أن هذه ليست المرة الأولى التي تسمح فيها “السعودية” للطائرات التي تقلع من الكيان الإسرائيلي أو تهبط فيه بالمرور عبر أجوائها.

وأورد: “منذ مارس الماضي، كانت الخطوط الجوية الهندية تحلق فوق [السعودية] في طريقها بين تل أبيب ودلهي. كذلك عندما زار رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ورئيس الموساد يوسي كوهين في أكتوبر الماضي سلطنة عمان، مرت طائرتهم فوق أجواء السعودية”.

يُشار إلى أن السلطات السعودية منحت تصريحاً خلال أكتوبر الماضي لشركة طيران الهند لتعبر أجوائها وهي متوجّهة نحو كيان الاحتلال، في حين لا تزال الخطوط الجوية الفلبينية، تنتظر رداً رسميًا على طلبها من “السعودية” وذلك للسماح لها بعبور الأجواء السعودية نحو العدو على غرار الهند.

كما تداولت وسائل الإعلام في العام الماضي أنباءاً حول مساعي إسرائيلية بالتنسيق مع الإدارة الأمريكية للحصول على مواففة “السعودية” للسماح لشركة الطيران الإسرائيلية “العال” بالمرور عبر الأجواء السعودية في طريقها إلى الشرق الأقصى، مما يساهم في تقصير الرحلة بشكل كبير وتوفير التكاليف.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي
شاركها مع أصدقائك